أخبارعالمية

مسؤولة أممية تحذر: وضع الكوليرا في سوريا قد يصبح “كارثياً”

قالت نائبة مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا نجاة رشدي، اليوم الجمعة، إن فريق العمل الإنساني التابع للمجموعة الدولية لدعم سوريا حذر من أن وضع الكوليرا في البلاد يمكن أن يصبح “كارثيا”.

وأضافت رشدي عبر حسابها على تويتر، أنها ترأست اجتماعا لأعضاء الفريق في جنيف، حيث أكدوا على الحاجة إلى تقديم مساعدات عاجلة لمواجهة تفشي المرض.

كما شدد أعضاء الفريق على أن الوصول المستدام دون عوائق إلى المناطق السكانية المتأثرة “أمر حتمي”.

كانت بعثة الاتحاد الأوروبي إلى سوريا أعلنت هذا الشهر عن تقديم دعم إضافي للمساعدة في احتواء تفشي الكوليرا في البلاد، فيما حذر الاتحاد من أن نصف السوريين تقريبا يعتمدون على مصادر مياه غير آمنة.

أفادت منظمة الصحة العالمية بتفشي الكوليرا في 10 محافظات سورية وانتشارها في جميع أنحاء البلاد، محذرة من خطورة الوضع.

فقد قال رئيس فريق المنظمة المعني بالكوليرا وأمراض الإسهال الوبائي، فيليب باربوسا، الجمعة، إن تفشي الكوليرا في سوريا منتشر في 10 محافظات وينتشر في جميع أنحاء البلاد.

كما أوضح باربوسا أن الوضع ينذر بالخطر، وسط تسجيل 33 وفاة و426 إصابة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate