أخبارعالمية

العقيدة البحرية الروسية الجديدة: أميركا هي التهديد الأكبر

وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأحد، على مرسومين حول إقرار العقيدة البحرية الروسية وميثاق الأسطول العسكري الروسي.

وتتضمن العقيدة البحرية الروسيةالجديدة، النقاط التالي.

تعتبر العقيدة البحرية الروسية، أن واشنطن هي التهديد الأكبر، فنهج الولايات المتحدة نحو الهيمنة في المحيطات العالمية بمثابة تحد رئيسي للأمن القومي لروسيا الاتحادية، وفق ما نقلته وكالة “إنترفاكس”.

كما تنص العقيدة البحرية الجديدة على الرد بشكل سريع على كل من يهدد سيادة موسكو.

وتنص كذلك تعزيز مصالح روسيا في القطب الشمالي والبحر الأسود، والقطب الشمالي منطقة لها أهمية خاصة.

وتتضمن العقيدة البحرية، وجود نقاط ضمان لوجستية – فنية في البحر الأحمر.

كما تؤكد على إمكانية استخدام القوة العسكرية في المحيطات.

وتنص أيضاً العقيدة البحرية الجديدة على تطوير مرافق الإنتاج لبناء سفن حاملة للطائرات حديثة للقوات البحرية.

هجوم بطائرة مسيرة

يأتي ذلك، بعدما أعلن حاكم سيباستوبول الواقعة في شبه جزيرة القرم ميخائيل رازفوزجاييف أن هجوماً بطائرة مسيرة استهدف مقر الأسطول الروسي في البحر الأسود في مدينة سيباستوبول الأحد ما أسفر عن جرح 6 أشخاص.

وكتب رازفوزجاييف على تلغرام: “صباح اليوم، قرر القوميون الأوكرانيون إفساد عيد الأسطول الروسي” الذي تحتفل به موسكو الأحد، وفق “فرانس برس”.

وهذه هي المرة الأولى التي تتحدث فيها السلطات الروسية عن هجوم من هذا النوع منذ بدء عمليتها العسكرية في أوكرانيا يوم 24 فبراير.

يذكر أن روسيا تحتفل اليوم بـ”يوم البحرية الروسية”، حيث حضر الرئيس فلاديمير بوتين اليوم الأحد، استعراضا بحريا في سان بطرسبرغ بهذه المناسبة، كما وقع على مراسيم العقيدة البحرية الروسية الجديدة ولوائحها البحرية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate