أخبارعالمية

قتلى وجرحى بقصف روسي على سوريا بإدلب

أدى قصف جوي روسي على منطقة اليعقوبية بريف إدلب، إلى مقتل 3 أشخاص وإصابة 12 آخرين، وذلك بثلاث صواريخ فراغية.

كذلك، تزامن القصف الجوي مع قصف صاروخي بأكثر من 30 قذيفة، نفذته قوات النظام السوري على قرية القاهرة بمنطقة سهل الغاب في ريف حماة، وسط معلومات عن سقوط خسائر بشرية.

وكان الطيران الروسي نفذ في السادس من الشهر الجاري، غارتين جويتين على بلدة البارة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، حيث تنتشر نقاط وقواعد تركية في المنطقة، تزامناً مع تحليق في أجواء منطقة “خفض التصعيد”.

يذكر أن إدلب تقع في منطقة “خفض التصعيد” حيث كان الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان قد وقعا اتفاقاً على وقف النار في إدلب في مارس 2020.

وتضمن الاتفاق عدة بنود من أبرزها، إنشاء ممر آمن بطول 6 كم إلى شمال وجنوب طريق “M4″، الذي يشكل محورا استراتيجيا يعبر منطقة إدلب، وتسيير دوريات مشتركة على طول طريق “M4” في سوريا ابتداء من 15 مارس 2020.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate