أخبارعالمية

نقاشات متوقعة في واشنطن مع الإسرائيليين بشأن مهاجمة المنشآت النووية الإيرانية كخيار أخير

كشف مسؤول أميركي رفيع عن خطط جهّزها البنتاغون للتعامل مع إيران في حال فشلت المفاوضات حول الاتفاق النووي، تتضمن تنفيذ ضربات على المنشآت النووية في البلاد كخيار أخير.

ويُنتظر في هذا السياق، مناقشة موضوع الضربات مع المسؤولين الإسرائيليين المتواجدين في واشنطن، وهما وزير الدفاع بيني غانتش ورئيس الموساد ديفيد بارنيع، اليوم الخميس.

إفادة في البنتاغون

إذ أوضح المسؤول الأميركي مشترطا عدم الكشف عن هويته، بحسب ما أفادت وكالة رويترز، أن المحادثات المقررة في الولايات المتحدة مع وزير الدفاع الإسرائيلي، تأتي في أعقاب إفادة قدمها القادة في وزارة الدفاع (البنتاغون) لمستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض، جيك سوليفان، بشأن مجمل الخيارات العسكرية المتاحة لضمان عدم تمكن طهران من صنع سلاح نووي.

إلا أنه امتنع عن كشف تفاصيل تلك التدريبات أو الخيارات العسكرية المحتملة. وقال “نحن في هذا المأزق لأن برنامج إيران النووي يتطور إلى نقطة” يتجاوزها أي أساس منطقي معهود، معربا في الوقت نفسه عن أمل في المباحثات النووية التي ستستكمل اليوم في فيينا بجولتها السابعة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
Translate